الأونروا توجه الشكر لمصر على رئاسة اللجنة الاستشارية للوكالة خلال العام المنصرم

المفوض العام للأونروا:

مصر ساهمت بشكل جوهري في دعم أنشطة الوكالة خلال مرحلة زمنية هي الأخطر في تاريخها

صرح السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية بأن السيد سامح شكرى تلقي خطابا من “بيير كرينبول” المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)،  عبر خلاله عن شكره وامتنانه البالغين للدور الذي لعبته مصر باعتبارها رئيس اللجنة الاستشارية التابعة للوكالة خلال العام المنصرم، والتي انتهت في الأول من شهر يوليو الجاري، حيث ساهمت بشكل جوهري في دعم أنشطة الوكالة خلال مرحلة زمنية هي الأخطر في تاريخ الأونروا على الصعيدين المالي والسياسي.

   وأشاد “كرينبول” بالدور القيادي الذي قامت به مصر من أجل اتخاذ التدابير المناسبة لضمان استمرار التمويل للأونروا،  وبما يكفل عدم انقطاع الخدمات التي تقدم للاجئين الفلسطينيين خلال عام 2017، فضلاً عن حشد الجهود وخلق الوعي الكافي على صعيد المجتمع الدولي فيما يتعلق بحجم الكارثة المالية التي تواجهها الوكالة خلال عام 2018، وهو الأمر الذي أسفر عن تسليم مصر رئاسة اللجنة الاستشارية بزخم دولي وقوة دفع يمكن البناء عليها مستقبلاً لسد الفجوة المالية الحالية.

واضاف المتحدث باسم الخارجية، بأن المفوض العام للأنرو عبر أيضا عن تقديره للدور المحوري الذي لعبه الوزير شكري في حث المانحين على دعم الوكالة مالياً، فضلاً عن رئاسة سيادته المشتركة مع وزيري خارجية الأردن والسويد لمؤتمر روما الداعم للأونروا في شهر مارس الماضي بحضور السكرتير العام للأمم المتحدة، وهو الأمر الذي أسهم في توفير تمويل إضافي طوعي لموازنة الوكالة قُدر بمائة مليون دولار.

الجدير بالذكر أن أولويات الرئاسة المصرية للجنة الاستشارية للأونروا هدفت بشكل أساسي إلى اتخاذ كل ما هو ضروري للحفاظ على وتيرة العمل الإنساني للوكالة، بما يعبر عن موقف مصر التاريخي من القضية الفلسطينية بشكل عام، ومن قضية صون ودعم اللاجئين الفلسطينيين بشكل خاص باعتبارها أحد مرتكزات قضايا الحل النهائي للقضية الفلسطينية.

وسوم: , , , ,




فيس بوك وكالة الاخبار المصرية