الحب والتسامح دعوة اطلقتها جمعية مصر الجديدة  من الاسمرات

اطلقت جمعية مصر الجديدة برئاسة د.فاروق الجوهرى ، دعوة للحب والتسامح بين البشر ونشر المودة  والاخاء بين الامم ، ودعت لمحاربة الحقد والتعصب والكراهية وتعزيز التسامح بتقوية العلاقات الإجتماعية  .

جاء ذلك خلال ندوة  التنمية البشرية عن قوة الحب والتسامح التى نظمتها الجمعية  فى مكتبة مصر الجديدة فى حى الاسمرات ، بالتعاون مع الاكاديمية العربية لعلوم التنمية والادارة بمشاركة المدرب القرصان محمد بدوى ود.احمد الاشهب .

اكد د.نبيل حلمى سكرتير عام جمعية مصر الجديدة ، على  أهمية موضوع الندوة قيمة ومعنى، والتى تم تنفيذها بأسلوب مبسط وشيق للاطفال والنشء بأستخدام عرائس المارونيت التى تفاعل معها الحضور واوضحت فى فقرات تمثيلية اهمية التسامح بأعتباره يمثل السلام والتقدم الإقتصادي والإجتماعي لكل الشعوب، ولأن التسامح هو الإحترام والقبول للثقافات والأديان المختلفة وإحترام حرية الفكر الجيد .

كما بينت الندوة ان التسامح دليل على قوة الشخص وليس ضعفه، ونشر المحبة والمودة والخير كما ثحثنا وتعلمنا جميع الأديان السماوية، ويعتبر التسامح من طرق السعادة والحب وهو تطهير للقلوب والنفس. وعندما تسود ثقافة التسامح في المجتمعات تزدهر وتزداد تحضراً مهما تنوعت الثقافات ومهما إختلفت الأديان.

وسوم: , , , ,




فيس بوك وكالة الاخبار المصرية