السعودية تتبرع بـ500 مليون دولار لتمويل خطة الأمم المتحدة الإنسانية باليمن

أعلنت المملكة العربية السعودية اليوم الثلاثاء، عن التبرع بمبلغ 500 مليون دولار، من أجل تمويل خطة الاستجابة السريعة التي أطلقتها منظمة الأمم المتحدة لصالح الجهود الإنسانية بجمهورية اليمن الشقيقة.

وجاء هذا الإعلان خلال مشاركة المملكة العربية السعودية بوفد رفيع المستوى في مؤتمر المانحين الذي استضافته العاصمة السويسرية جنيف اليوم، من أجل جمع التبرعات لمجابهة الأزمة الإنسانية في اليمن،وذلك تحت رعاية الأمم المتحدة وسويسرا والسويد، وبحضور الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو جوتيريز، وعدد كبير من الوزراء والمسؤولين من أنحاء العالم.

وفيما دعا برنامج الغذاء العالمي، المشاركين في المؤتمر للتبرع بسخاء للاستجابة لأسوأ أزمة إنسانية في العالم، حيث يحتاج 70% من سكان اليمن -22 مليون نسمة- للمساعدات الغذائية العاجلة، أعرب منسق الأمم المتحدة للمساعدات الإنسانية مارك لوكوك، عن تقديره للمساعدات التي تقدمها كل من المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، ومساهمتهما في التخفيف من حدة المجاعة باليمن.

ودائما ما تؤكد المملكة العربية السعودية على وقوفها بجانب الشعب اليمني الشقيق من خلال برامج المساعدات المالية والطبية والإنسانية، انطلاقًا من الموقف الثابت لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود –يحفظه الله- للحفاظ على أمن اليمن ووحدة وسلامة أراضيه، وتأكيده المتكرر على أهمية الحل السياسي للأزمة اليمنية، على أساس المبادرة الخليجية، ونتائج الحوار الوطني اليمني، وقرار مجلس الأمن رقم 2216.




فيس بوك وكالة الاخبار المصرية