ماسحة ضوئية مخصصة لمواقع مشاركة الصور والشبكات الاجتماعية

SCAN-1828

أعلنت شركة «إبسون» عن إطلاق ماسحة ضوئية جديدة للصور (سكانر) تتيح للمستخدمين مسح الصور ضوئيا ورفعها مباشرة إلى شبكات التواصل الاجتماعى ومواقع مشاركة الصور وخدمات التخزين السحابى الأخرى.

الماسحة «بيرفكشن فى 550 فوتو كولر سكانر» المتاحة فى السوق المصرية تحتوى على تقنية «ديجيتال آى. سى. إى» المخصصة لإزالة الغبار والخدوش من الأفلام التالفة، والمناسبة لهواة التصوير الفوتوغرافى الراغبين فى تحسين جودة مجموعاتهم من الصور.

وتتيح الماسحة «بيرفكشن فى 550 فوتو» للمستخدمين مشاركة الصور بسهولة أكبر مع الأصدقاء والعائلة من خلال رفع الصور الممسوحة مباشرة إلى مجموعة مختارة من شبكات التواصل الاجتماعى ومواقع مشاركة الصور مثل «فيس بوك» و«بيكاسا» وبفضل دقتها التى تصل إلى 6.400 نقطة فى البوصة وكثافتها البؤرية بمعدل «3.4 دى ماكس» (Dmax) وباحتوائها على وحدة شفافية مدمجة، يمكن للماسحة «بيرفكشن فى 550» بسهولة إجراء عملية المسح الضوئى لمجموعة كبيرة من الوسائط ابتداء من الصور الفوتوغرافية القياسية والصحف والملصقات الدعائية بقياس «أيه2» (A2)، مرورا بأشرطة الأفلام ووصولا للشرائح المثبتة والأفلام ذات النسق المتوسط مع تحقيق نتائج سريعة وجودة عالية.الشركة المطورة للعبة «آنجرى بيردز» تدافع عن نفسها

شركة «روفيو» الفنلندية المطورة للعبة الأجهزة المحمولة الشهيرة «آنجرى بيردز» أعلنت أنها ستعيد تقييم علاقتها بشركات الإعلانات عقب التسريبات التى قالت إن وكالات الأمن القومى الأمريكية والبريطانية تستخدم اللعبة الشهيرة للتجسس على المستخدمين، وهو ما أثر على سمعة اللعبة الشهيرة بالسلب.

وقال المدير التنفيذى لشركة «روفيو» إن شركته ستعيد النظر فى كل علاقاتها مع الشركات الأخرى، ولكنه دعا فى الوقت نفسه إلى رد واسع من الشركات الزميلة على وكالات التجسس التى تستخدم البيانات التجارية على الانترنت لصالحها. وكانت اللعبة الشهيرة التى تم تنزيلها عالميا لأكثر من 1.7 مليار مرة، قد استخدمت للتجسس على بيانات المستخدمين عبر الإعلانات التى تظهر عليها، حسب تقارير سربها عميل وكالة الأمن القومى الأمريكى السابق «إدوارد سنودن، من ضمن تطبيقات أخرى عديدة استخدمت للغرض نفسه».

وأضافت شركة «روفيو» فى تعليقها على هذه التقارير، أنها لو صحت فإن أى جهاز متصل بالانترنت وتظهر عليه إعلانات تجارية لن يكون محصنا ضد اختراقات أمنية مثل المعلن عنها، وأكد المدير التنفيذى للشركة «مايكل هد» أن شركته تأخذ خصوصية المستخدمين على محمل الجد لأقصى درجة، وأنهم لا يتعاونون أو يتآمرون مع أحد ضد المستخدمين لتسريب بياناتهم.




فيس بوك وكالة الاخبار المصرية