القبض على 7 اشحاص فى حفل “مشروع ليلى”لرفعهم علم المثليين

25 سبتمبر، 2017

ألقت الأجهزة الأمنية، القبض على 7 من المثليين، عقب تحريضهم على الفسق والفجور والترويج للشذوذ الجنسى، ورفعهم أعلام المثليين الجنسيين والتى تروج للشذوذ الجنسى، داخل حفل فرقة مشروع ليلى الذي أقيم يوم الجمعة الماضى بالتجمع الخامس.

وقالت مصادر مطلعة، أنه عقب ما شهده الحفل من الترويج للفسق والفجور، تم على الفور تشكيل فريق بحث على أعلى مستوى، وتمكن رجال المباحث عقب تفريغ كاميرات المراقبة بمكان الحفل من تحديد العناصر التى روجت لتلك الافكار ورفع الأعلام.

ونجحت الحملات الأمنية فى القبض على 7 من هؤلاء العناصر ممن رفعوا أعلام المثليين داخل حفل مشروع ليلى بالتجمع الخامس، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضدهم، وإحالتهم إلى النيابة العامة التى تباشر حاليا التحقيقات معهم فى الاتهامات الموجهة إليهم.

وكان النائب مصطفى بكرى، عضو لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب، قد أكد إن ما حدث فى حفل فريق “مشروع ليلى” اللبنانى بالتجمع الخامس قبل يومين، ورفع لافتات وأعلام الشواذ “rainbow” يمثل فضيحة بمعنى الكلمة، إذ خدع بعض الشباب المنحرف الحاضرين فجأة واعتلوا بعضهم رافعين أعلام الشواذ، فى محاولة لوصم مصر وشبابنا المحترم.

وأضاف “بكرى”، فى تصريح خاص، أنه سيتقدم بطلب إحاطة للتصدى لهذه الظاهرة، فهى جزء من مخطط وليست فعلا تلقائي، ومحاولة لإيهام الرأى العام بأن شباب مصر قد انحط، خاصة أن عددا من بلدان الغرب تمارس ضغوط على مصر من أجل الاعتراف والسماح بزواج المثليين، مطالبا الجهات المختصة بالتحقيق فى هذا الأمر فورا، لأن ما جرى كارثة، ومناقض للأديان والقيم والسلوك.

كانت مواقع التواصل الاجتماعى المختلفة قد شهدت حالة من الجدل فى ضوء ما شهده حفل فريق “مشروع ليلى” اللبنانى بالقاهرة قبل يومين، إذ رفع بعض الحضور من الجمهور أعلام المثليين جنسيا “rainbow“، ما أثار استهجانا وانتقادات حادة من جانب رواد مواقع التواصل.

وسوم: ,




فيس بوك وكالة الاخبار المصرية