وزير المالية: نستهدف خفض عجز الموازنة ليصل الى 4% من الناتج المحلى الاجمالى خلال عام 2022

الحكومة تعمل على تخفيض معدل البطالة ما بين ٧ او ٨٪ خلال ٣ سنوات
طرح سندات دولية دولارية وباليورو بقيمة ٦ الي ٧ مليار دولار نهاية العام الحالي أو بداية العام القادم

قال عمرو الجارحى وزير المالية فى مؤتمر صحفى عقد على هامش الاحتفالية اننا نستهدف خفض عجز الموازنة ليصل نسبته الى 4% من الناتج المحلى الاجمالى خلال عام 2022 مقارنة بـ 9.7% خلال العام المالى الحالى، كما اننا نقوم بتحصيل جزء هام من ايرادات الجمارك والضرائب بشكل الكترونى وسيتم الانتهاء من تعميم هذه المنظومة الالكترونية فى كافة المصالح الايرادية خلال الفترة القادمة.
واضاف إن فاتورة دعم المحروقات خلال العام المالي الجاري 2017/2018 تراوحت بين 110 – 115 مليار جنيه مشيرا الى ان استهلاك البنزين والسولار تراجع بنسبة 2 – 3% بعكس السنوات الماضية والتي شهدت زيادة بنسب بين 4 – 5%.
وأضاف الوزير أن ذلك يرجع إلى ترشيد الاستهلاك الذي صاحب تسعير المحروقات بشكل أفضل من الأعوام الماضية.
وأشار الوزير إلى أن سعر برميل البترول المتوقع في الموازنة القادمة هو 67 دولار موضحا أن هذا السعر هو متوسط سعر النفط خلال العام بغض النظر عن السعر المرتفع حاليا.
وأوضح الجارحي أن الوفر المصاحب للتخفيض في الدعم من خلال برنامج الإصلاح الاقتصادي يتيح للحكومة إقرار الحزم الاجتماعية التي تساهم في تحسين مستوى معيشة المواطنين.
واضاف الجارحي انه من المتوقع ان تطرح وزارة المالية سندات دولية خلال نهاية العام الحالي أو بداية العام القادم بقيمة تتراوح ٦ الي ٧ مليار دولار ما بين سندات دولارية ويورو
وقال الوزير ان الحكومة تامل في انخفاض معدل البطالة الي ٧ و ٨٪ خلال ٣ سنوات.
واشار الجارحي الى ان الحكومة تدرس حاليا أسباب ارتفاع معدل التضخم خلال مارس الماضي خاصة ان الفترة من ديسمبر 2017 الى فبراير 2018 شهدت انخفاضا فى معدل التضخم.
وقد قام عمرو الجارحى وزير المالية بتكريم عدد من الجهات المشاركة فى تلك المنظومة متمثلين فى : محمد الاتربى رئيس بنك مصر ومحمود منتصر العضو المنتدب لبنك الاستثمار القومى كما تم تكريم ممثلين عن كل من البنك المركزى وهيئة البريد المصرى والبنك الاهلى ورئيس شركة efinance وممثلى شركات اتصالات وفودافون واورانج

وسوم:




فيس بوك وكالة الاخبار المصرية