الأورمان ومؤسسة شفاء يضعون حجر الأساس لأكبر مستشفى لعلاج الأورام بجنوب الصعيد

10 ديسمبر، 2014
الأورمان ومؤسسة شفاء يضعون حجر الأساس لأكبر مستشفى لعلاج الأورام بجنوب الصعيد

الأورمان ومؤسسة شفاء يضعون حجر الأساس لأكبر مستشفى لعلاج الأورام بجنوب الصعيد وكالة الاخبار المصرية

نظمت جمعية الأورمان ومؤسسة شفاء احتفالية خاصة أمس الثلاثاء بمدينة طيبة الجديدة بمحافظة الأقصر بمناسبة وضع حجر الأساس لاول مستشفى لعلاج الأورام تقوم المؤسستين بانشائه بجنوب الصعيد وتطلقان عليه اسم – مستشفى شفاء الأورمان لعلاج الأورام –

حضر الاحتفالية اللواء طارق سعد الدين محافظ الأقصر والمهندس حسام القبانى رئيس مجلس إدارة جمعية الأورمان والمهندس حسين شكرى رئيس مجلس امناء مؤسسة شفاء ومن الشخصيات العامة حضر الكابتن محمود الخطيب ورجل الأعمال صفوات ثابت والمهندس اسماعيل عثمان رئيس مجلس إدارة المقاولون العرب الاسبق والدكتور جلال قريطم مستشار شيخ الأزهر ممثلا لشيخ الأزهر فضيلة الامام الأكبر الدكتور احمد الطيب ولفيف من الشخصيات العامة والإعلاميين

وفى كلمته فى الاحتفالية أكد اللواء طارق سعد الدين محافظ الأقصر أن إنشاء مستشفى شفاء الأورمان لعلاج الأورام احتياج ملح لكل مواطنى محافظة الأقصر لرفع المعاناة عن مرضى الأورام منهم ، وان الدولة تسعى إلى تشجيع ودعم مبادرات العمل الاهلى الخيرية الجادة مثل مبادرة إنشاء هذا الصرح الطبى الجديد وان التعاون مع جمعية الأورمان ومؤسسة شفاء مستمر دائما لخدمة المواطن الأقصرى

وفى كلمته أكد المهندس حسين شكرى رئيس مجلس امناء مؤسسة شفاء أن المستشفى الجديد يهدف إلى تقديم خدمات طبية متميزة طبقا لأحدث المعايير والاعتمادات الطبية فى العالم ، و يقام على مساحة 15 ألف متر مربع، وخطط لها لتتكون من طابقين و تحتوى على عدد (100) سرير ينقسم إلى (50) سرير للعلاج الكيميائى وعدد (50) سرير للغرف العلاجية وان المرحلة الأولى تهدف لعلاج من 5 ألاف إلى 7 ألاف مريض سنويا ، وتم الانتهاء من تصميماتها لتشمل العلاج الاشعاعى و الأشعة التشخيصية والعيادات الخارجية ومعامل متقدمة ، و العلاج الكيميائى و الصيدلية الإكلينيكية وتوسعات المعامل و بنك الدم بتكلفة 150 مليون جنيه.

وفى كلمته أكد المهندس حسام القبانى رئيس مجلس ادارة جمعية الأورمان أنه تم التخطيط لان يكون مستشفى شفاء الأورمان صرح طبى كبير يقدم خدماته إلى مواطنى 6محافظات تمثل قطاع جنوب الصعيد هى محافظات الأقصر وأسوان وقنا وسوهاج والبحر الأحمر والوادى الجديد وياتى انشاءه فى إطار تنفيذ إستراتيجية تهدف إلى تقديم كل أشكال الدعم لرفع المعاناة عن مواطنى الصعيد وكون دعم الصعيد أهم أولويات عمل المؤسستين، وان مرضى الأورام فى جنوب صعيد مصر يعانون معاناة شديدة نتيجة لندرة أماكن تقديم العلاج المناسب لهم وبعد المسافة بين جنوب الصعيد وأماكن تلقى العلاج مما يضاعف هذه المعاناة كذلك اكتظاظ أماكن تلقى العلاج ووجود قوائم انتظار كبيرة لديها .

واعلن القبانى خلال الاحتفالية عن تقديم جمعية الأورمان لمبلغ 5 ملايين جنيه دعما لمواطنى الأقصر فى شكل قروض حسنة ميسرة تقدم للشباب الراغب فى فتح مشروعات صغيرة جديدة وهذا إلى جانب دعم الأورمان المستمر لشرائح غير القادرين فى جميع قرى ونجوع ومدن محافظة الأقصر

وفى كلمته دعا الكابتن محمود الخطيب جموع القادرين من المصريين إلى المشاركة فى بناء هذا الصرح الطبى الكبير الذى سوف يحارب مرض السرطان اللعين فى اكثر القطاعات الجغرافية فقرا فى مصر

واضاف الخطيب انه شخصيا حضر إلى هذا المكان وحضر حفل وضع حجر الأساس ليرسل برسالة إلى كل مصرى قادر بان يقدم يد العون لدعم مثل هذه المشروعات الكبرى التى تنهى المعاناة الشديدة لمئات الالاف من المصريين من مرضى الأورام فى جنوب الصعيد
يذكر أن جمعية الأورمان ختمت احتفالية وضع حجر الأساس لمستشفى شفاء الأورمان لعلاج الأورام بتوزيع مشروعات رؤوس ماشية على عدد من الأسر الغير القادرة بالأقصر فضلا عن توزيع كراسى متحركة وبطاطين ولحوم ومساعدات للفتيات المقبلات على الزواج وقروض ميسرة للشباب الراغب فى إنشاء مشروع صغير

وسوم: , ,




الدكتور مشالي وفساد الإقتداء.

جيوب الأطباء هي المصير العادل للمال الحرام

برنامج السائل والمسئول

فيس بوك وكالة الاخبار المصرية