“باحثة” تطالب بتعديل قانون الأحوال الشخصية وتوفير تضامن للمطلقة

دعاء عبدالسلام نساء لمستقبل أفضل-وكالة الاخبار المصرية

طالبت الدكتورة دعاء عبد السلام، منسقة حملة نساء لمستقبل أفضل، الباحثة النفسية بتعديل قانون الأحوال الشخصية الحالي، ليناسب ظروف العصر وما يواجه المواطنين سواء كانوا رجالا او نساء
وقالت: “على المشرع أن يضع في حسبانه أن يكفل قانون الأحوال الشخصية للمطلقة حقها في صرف معاش فوري ثابت، من صندوق الضمان، في حال طلاقها، إذا ثبت عدم وجود دخل مادي لها، يساعدها على الحياة، ويسد احتياجاتها كما أن عليه أن يعدل وثيقة الزواج لتتضمن الاتقاق على ماهية الطلاق وإلزام الطرفين بها.
وأضافت: “على واضع القانون أن يعدل قانون الأحوال الشخصية الحالي لضمان الرعاية الصحية للسيدة المطلقة الغير قادة، لتكون رعاية بشكل أدمي وإنسان، وأن يلزمها بحق الرؤية للأب وأقربائه لتقوى أواصر الرحمة بين الطرفين، مشددة على أنه في حالة التلاعب أو تزييف الحقائق من أحد الطرفين يجب أن يكون هناك ردع حاسم”.
وأكدت منسقة حملة نساء لمستقبل أفضل، أن الحملة سترفع مذكرة للحكومة بالقوانين التي تطالب بتعديلها، مع مقارنة بالقوانين الحالية، وستلحقها بالبرلمان المقبل لإصدار تلك التشريعات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.