التخطي إلى شريط الأدوات

المديرة التنفيذية لجهاز الأمم المتحدة تشيد بالجهود المصرية لحماية حقوق المراة

ميرفت التلاوى

أشادت الدكتورة Phumzile Miambo-Nguca المديرة التنفيذية لجهاز الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين UN Women بالخطوات الهامة التي اتخذتها الحكومة المصرية خلال الفترة الأخيرة في مجال حماية وتعزيز حقوق المرأة على المستوى الوطني والتي تمهد لتحقيق نقلة نوعية في وضعية المرأة في مصر بشكل عام، مع الإعراب عن تطلعها لاتخاذ المزيد من هذه الخطوات خلال المرحلة المقبلة، جاء ذلك خلال استقبال السفير هشام بدر مساعد وزير الخارجية للشئون متعددة الأطراف والأمن الدولي للمديرة التنفيذية في لقاء تم خلاله بحث أوجه وفرص التعاون بين مصر وجهاز الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين، خاصة في إطار المحافل الدولية المعنية بقضايا المرأة.

وأكد بدر خلال اللقاء على الأولوية التي توليها الدولة في المرحلة الحالية لقضية تدعيم حقوق المرأة وتمكينها في مجالات العمل السياسي والاقتصادي والاجتماعي، وذلك في إطار ما نص عليه دستور 2014 من مواد غير مسبوقة توفر المزيد من الحماية لحقوق المرأة وتفتح الطريق أمام مشاركة قوية للمرأة المصرية في كافة مجالات العمل العام والخاص، مع الأخذ في الاعتبار الدور المحوري الذي تلعبه المرأة في المجتمع بدءاً من دورها في إطار الأسرة وصولاً لدورها في إطار العمل العام وهو ما تجلي في مشاركتها الفاعلة في ثورتيّ 25 يناير و30 يونيو.

كما أكد بدر على أهمية العمل على استشراف برامج تعاون مشتركة بين الحكومة المصرية وجهاز الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين، وذلك في المجالات المرتبطة بتحسين وضعية المرأة في مصر، خاصة في ظل الدور المحوري للجهاز باعتباره الآلية الرئيسية في إطار منظومة الأمم المتحدة المعنية بتطوير برامج للتعاون الفني على المستوى الثنائي مع الدول للارتقاء بوضعية المرأة.

شهد اللقاء أيضا تبادل وجهات النظر بين الجانبين حول كيفية تفعيل التعاون في المحافل الدولية المختلفة التي يرتبط عملها بقضايا المرأة، حيث أعربت المديرة التنفيذية عن تطلعها في هذا الصدد للاستفادة من الثقل الذي تتمتع به مصر في هذه المحافل في تحقيق المزيد من التقدم في الإجراءات الدولية الرامية لوقف كافة أشكال التمييز ضد المرأة وإيلاء الاهتمام الواجب بوضعية وقضايا المرأة في إطار الأجندة التنموية الدولية.