التخطي إلى شريط الأدوات

وزارة التضامن الاجتماعى تستعرض جهودها فى سيناء

غادة والى

استعرضت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي فى تقرير مفصل خدمات الوزارة والياتها التي نفذت على مدى عام كامل لتحقيق  خطتها التنموية بمحافظة شمال سيناء وذلك للفترة الزمنية منذ الأول من مارس للعام الماضي وحتى الأول من  الشهر الجاري  والذي أشار إلى تقديم ما يزيد عن 17 مليون و500 ألف جنيه كمعاشات ضمانية لما يربو على  10 ألاف مواطن وتقديم 89 ألف جنية كمساعدات استثنائية حيث بلغ  عدد المستفيدين منها 297 مواطن والتي قدمت تقديراً للظروف الاجتماعية الخاصة بهم ودعماً لحالاتهم كما بلغ عدد المستفيدين من قانون الطفل بمديرية شمال سيناء 866 طفل تم تقديم مبلغ 188 ألف جنيه لهم خلال فترة التقرير إلى جانب هذا اهتمت والى بمتابعة ما تم تنفيذه من مشروعات تدريب المرأة بالمحافظة

حيث أشارت إلى ضرورة التوسع فيها بهدف الارتقاء بالمستوى الاجتماعي والاقتصادي للمرأة السيناوية  وتقديم سبل التوعية المختلفة لها مع استغلال الطبيعة الخاصة للمحافظة فى أنتاج برامج ومشاريع ذات نمط مغاير .

هذا وقد أشار التقرير إلى  تنفيذ الوزارة لعدد 140 مشروع للأسر المنتجة فى محافظة شمال سيناء بقيمة اقتربت من 44 ألف جنيه حيث وفرت الوزارة للمستفيدين  العديد من برامج الدعم التدريبي والتسويقى وتلبية للاحتياجات الخاصة بالطفولة تم الترخيص لعدد14 حضانة وفي إطار تقديم  المساعدات الملحة لأسر الشهداء تم تقديم ما يزيد عن 620 ألف جنيه لعدد 100 أسرة بالإضافة إلى معاشات شهرية بقيمة 501059 جنيه  لعدد 57 أسرة وتم صرف  منح بقيمة بلغت 25700 جنيه قدمت لعدد 32 أسرة.

وعلى الجانب الآخر واهتماماً برفع قدرات العاملين بالمديرية لتقديم خدمات أفضل تم تنفيذ عدد من الدورات التدريبية التي اهتمت بتقديم سبل متطورة في نوعيات العمل لرفع الكفاءة وتوفير  خدمة أسرع وأفضل للمستفيدين  بالإضافة إلى تنفيذ عدد من الدورات التثقيفية لرفع درجات الوعي لدى المواطنين ومناقشة مشاكلهم عبر صيغ علمية ومجتمعية صادقة ووجهت والي إلى ضرورة الاهتمام بالتوسع في مشروعات تطوير سيناء وتلبية احتياجات المواطنين وفق برامج اجتماعية تراعي الإبعاد البيئية والاجتماعية  والاحتياجات الواقعية للمواطنين .