التخطي إلى شريط الأدوات

وزير الصناعة  :  نستهدف الحصول على الإعتراف المتبادل بين المجلس ومنظمة الإعتماد الأوروبية

منير فخري وكالة الاخبار المصرية

كتب – دعاء أحمد

يفتتح منير فخرى عبد النور وزير الصناعة والتجارة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة – بعد غداً الخميس – مؤتمر تدشين مشروع التوأمة المؤسسية بين المجلس الوطنى للإعتماد ( إيجاك ) والإتحاد الأوروبى والذى يستهدف بناء القدرات المؤسسية للمجلس لتأهيلّه وفقاً للمتطلبات والتوجهات الدولية.

 

وأوضح هانى الدسوقى المدير التنفيذى للمجلس الوطنى للإعتماد أن هذا المؤتمر يعد بمثابة منتدى للمنتجين المصريين والمسئولين عن إختبارات المطابقة لزيادة معرفتهم بمقتضيات السوق الأوروبية والخطوات التى يمكن إتخاذها لوصول منتجاتهم إلى مختلف أسواق دول الإتحاد الأوروبى حيث سيقوم الخبراء المصريين والأجانب المشاركين بالمؤتمر بتقديم شرح وافى للعديد من الموضوعات المتعلقة بالتوجهات المنظمة للسوق الأوروبية والخطوات التى يمكن من خلالها تسهيل عملية التبادل التجارى بين مصر ودول الإتحاد.

 

وأشار الدسوقى الى أن تنفيذ مشروع التوأمة سيتيح الاعتراف بكافة الشهادات الصادرة عن الجهات المعتمدة من المجلس الوطنى للإعتماد داخل الإتحاد الإوروبى وهو الأمر الذى سيسهم بصورة كبيرة فى تدفق الصادرات المصرية إلى أسواق أوروبا دون عوائق حيث ستحصل المنتجات المصرية على شهادات الإختبار والفحص المعتمدة عالمياً فى وقت أقل وبتكلفة منخفضة عما كان من قبل، لافتاً إلى أن المجلس يستهدف أيضاً من هذا المشروع الحصول على الإعتراف المتبادل مع منظمة الإعتماد الأوروبية ( EA ) وذلك بعد تجديد الإعتراف الدولى من منظمتى الإعتماد العالميتين وهما الإتحاد الدولى لإعتماد المعامل (ILAC ) والمنتدى الدولى للإعتماد ( IAF )