هشام عبد الباسط : نضع خطة شاملة لتطوير محافظة المنوفية

محافظ المنوفية

المنوفية – محمود مختار

نظمت وزارة التنمية المحلية بالتنسيق مع مجلس التنمية الإقليمية التابع لمعهد التخطيط القومى مؤتمرًا موسعًا لعرض نتائج تقرير التنمية البشرية المحلية لعام 2015، ومناقشة قضايا ومشكلات التنمية في محافظات “الإسكندرية، والشرقية، والقليوبية، وكفرالشيخ، والمنوفية، والفيوم، أسيوط” والذي أقيم تحت رعاية المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء بقاعة الاحتفالات الكبرى بمكتبة الإسكندرية.

شهد فعاليات المؤتمر اللواء عادل لبيب وزير التنمية المحلية والدكتور أشرف العربي وزير التخطيط والدكتور خالد فهمي وزير التموين  ومحافظ الإسكندرية ، الدكتور هشام عبد الباسط محافظ المنوفية ومحافظو المحافظات المشاركة وفريق التنمية البشرية بمحافظة المنوفية وحشد كبير من القيادات التنفيذية وأساتذة الجامعات ومؤسسات المجتمع المدني ورجال الإعلام والصحافة.

في كلمته أشار وزير التنمية المحلية، إلى أن تقرير التنمية البشرية المحلية يعد بداية الموجه الثانية بتقارير التنمية التي بدأت منذ عام 2003، وهذا التقرير يقدم لنا صورة إيضاحية حول مستوى التنمية البشرية في القرى والمراكز والمدن والأحياء بالمحافظات التي يشملها مما يساهم في التعرف على المعدلات الحقيقية للتنمية ومواطن القوى والضعف ووضع خطط واضحة لمعالجتها والقضاء عليها، مشيرًا أن هناك تحديات تواجه مصر في المرحلة الحالية تحتاج إلى تضافر كل الجهود التنفيذية ومؤسسات المجتمع المدني لمواجهتها مع رصد وتحليل النتائج واستطلاعات الرأي الموضحة والتي تتطلب تعديل البرامج والخطط لتحقيق التنمية.

كما أشاد  الدكتور فريد عبد العال خلال المؤتمر مُعد التقرير بدور فريق التنمية المحلية بمحافظة المنوفية، واستعرض البيانات والإحصاءات والتفاوتات بين المحافظات من حيث التنمية وداخل المحافظة الواحدة وكذلك أهم المشكلات والتحديات التي تواجه الجهاز التنفيذي والرؤية الحقيقية للإصلاح الإداري.

من جهته أعرب محافظ المنوفية عن سعادته البالغة بحضور هذا المؤتمر الهام الذي يستعرض مؤشرات ومعدلات التنمية في بعض محافظات الجمهورية ومنها محافظة المنوفية والتي تُعد سبيلًا لاستخدامها في تحقيق التنمية، مشيدًا بدور القائمين على إعداد هذا التقرير الذي يقدم بيانات دقيقة وتفصيلية يجب ألا نغفلها.

وأكد أن محافظة المنوفية ستقوم بإعداد خطط شاملة  ترتكز على نتائج تقرير  التنمية البشرية من خلال تدعيم نقاط الضعف ومعالجتها حتى تصل إلى تحقيق التنمية المجتمعية الشاملة التي يسعى إليها الجميع.

وكالة الاخبار المصرية

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.