التخطي إلى شريط الأدوات

تكثيف أمني بجامعة الزقازيق .. وانتظام الإمتحانات .. ولجان خاصة لـ” للمحبوسين “

الأمن بجامعة الزقازيق
انتظمت الامتحانات اليوم بمختلف كليات جامعة الزقازيق وسط تواجد أمنى مكثف من قبل قوات الجيش والشرطة بالمدرعات خارج الحرم الجامعى امام كافة البوابات والمداخل الرئيسية ، وأقبل جميع الطلاب على أداء امتحاناتهم غير عابئين بأحداث العنف التي تصاحب المظاهرات ، التي ينظمها الطلاب المنتمين لجماعة الإخوان المحظورة الإرهابية .
 
وداخل الحرم الجامعى شهدت الجامعة ، تكثيفًا للإجراءات الأمنية ، وأصطف أفراد الأمن الإداري أمام البوابات الرئيسية للمدرجات، والقاعات بجميع الكليات؛ لتنظيم دخول وخروج الطلاب، وفحص حقائبهم.
 
وقال الدكتور “أشرف الشيحي” ، القائم بأعمال رئيس الجامعة، إن الامتحانات تشهد حالة من الهدوء والاستقرار، وحرص الطلاب والطالبات على التوافد على لجان الامتحانات بالفترتين الصباحية والمسائية.
 
وقال اللواء “سامح الكيلاني” مدير أمن الشرقية، أن القوات منذ بداية الإمتحانات في حالة تأهب خارج الحرم الجامعي ؛ تحسبًا لحدوث أي أعمال شغب أو عنف من قبل طلاب الإخوان .
 
وأوضح أنه تم إعداد لجان خاصة للطلاب المحبوسين للتحقيق على خلفية أحداث العنف السابقة لعدم تفويت الفرصة عليهم وضياع حقهم في امتحان “التيرم”.
 
 
يشار إلى ان جامعة الزقازيق اليوم قد خلت من تظاهرات طلاب الإخوان وما يصاحبها من اعمال الشغب والعنف وشهدت حالة من الهدوء الحذر تزامناً مع التواجد الأمنى للجيش والشرطة .