التخطي إلى شريط الأدوات
داعش ينحر مجموعة من عناصره بـ “السكاكين ” بتهمة “التخاذل”

داعش ينحر مجموعة من عناصره بـ “السكاكين ” بتهمة “التخاذل”

كتبت // سماح رضا

أفاد مصدر من مدينة الموصل، بأن تنظيم داعش نكل بمجموعة من عناصره عبر ذبحهم بسكاكين عمياء غير حادة، بتهمة “التخاذل” وسط الموصل.

وقال المصدر، وفقاً لموقع السومرية نيوز، إن “عصابات داعش قامت، يوم الأحد، بإعدام سبعة من عناصرها الفارين من المعارك في منطقة كوكجلي في الساحل الأيسر لمدينة الموصل”، موضحاً أن “ما يسمى المحكمة الشرعية التابعة للتنظيم أصدرت حكماً بإعدامهم بتهمة التخاذل”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “هؤلاء العناصر جرى إعدامهم وذلك عن طريق وضعهم وهم مكبلو الأيدي والأرجل في أحد مقرات التنظيم وسط مدينة الموصل، وحز رقابهم بسكاكين غير حادة، مستشهدين بتفاسير تحض على حز رقاب الكفار، معتبرين من انسحب بأنهم كفار بقولهم (من يولي دبرَه يوم الزحف فهو كافر)”.

وتواصل القوات الأمنية المشتركة بمساندة طيران الجيش والتحالف الدولي عملياتها العسكرية لاستعادة الموصل من قبضة داعش، وذلك بعد إعلان القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء، حيدر العبادي، صباح السابع عشر من أكتوبر 2016، “ساعة الصفر” لتحرير نينوى، فيما ينتهج التنظيم المتطرف طرقاً وحشية لتشديد قبضته على الموصل، عبر الاختباء بين المدنيين.