الحكومة الأمريكية : طالبت بأزالة برنامج كاسبرسكي من أنظمة التكنولوجيا

طالبت وزارة الأمن الداخلي في الولايات المتحدة جميع الوزارات والوكالات الحكومية الأمريكية بأن تزيل من جميع أنظمة تكنولوجيا المعلومات برنامج الحماية كاسبرسكي، الذي تنتجه شركة كاسبرسكي لاب التي تتخذ من موسكو مقرا.

وأعربت الوزارة عن قلقها من صلات بين مسؤولي شركة كاسبرسكي ووكالات الاستخبارات الروسية.

وجاءت هذه الخطوة قبل تصويت مرتقب خلال أيام بمجلس الشيوخ الأمريكي على فرض حظر على استخدام منتجات الشركة من قبل أجهزة حكومية.

ودأبت كاسبرسكي لاب على نفي وجود أي صلات مع الكرملين.

لكن المزاعم دفعت عددا من المتاجر الأمريكية للتراجع عن بيع منتجات الشركة الروسية.

ويستخدم نحو 400 مليون مستهلك حول العالم منتجات كاسبرسكي، لكنها فشلت في أن تصبح مصدرا هاما لتزويد الحكومة الأمريكية بالبرمجيات.

وأمهلت إلين ديوك، القائمة بأعمال وزير الأمن الداخلي الأمريكي، المكاتب الحكومية 90 يوما للبدء فورا في إزالة البرامج الروسية واستبدالها بأخرى.

وقالت في بيان رسمي “تشعر الوزارة بقلق من علاقات بعض مسؤولي كاسبرسكي مع المخابرات الروسية ووكالات حكومية أخرى”.

وأضافت “هناك خطر من أن الحكومة الروسية يمكنها، سواء بمفردها أو بالتعاون مع كاسبرسكي، الاستفادة من طرق الدخول التي توفرها منتجات كاسبرسكي والإضرار بمعلومات فيدرالية وأنظمة معلومات تؤثر مباشرة على الأمن القومي الأمريكي”.

وسوم:




الدكتور مشالي وفساد الإقتداء.

جيوب الأطباء هي المصير العادل للمال الحرام

برنامج السائل والمسئول

فيس بوك وكالة الاخبار المصرية