وزير التعليم العالى والبحث العلمى يبحث آليات التعاون العلمى والبحثى مع العراق والأردن خلال فعاليات قمة الابتكار فى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

وزير التعليم العالى والبحث العلمى يبحث آليات التعاون العلمى والبحثى مع العراق والأردن خلال فعاليات قمة الابتكار فى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
التقى د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى بالدكتور/ محمد إقبال السعدلى وزير التعليم العالى والبحث العلمى العراقى، والوفد المرافق له؛ لبحث أوجه التعاون بين مصر والعراق فى المجالات التعليمية والبحثية والتدريبية، وذلك على هامش فعاليات قمة الابتكار في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا 2018.
وأكد د. عبد الغفار حرص مصر على تقديم كافة سبل الدعم للأشقاء العرب وخاصة فى مجالات التعليم العالى والتدريب والمنح الدراسية، مشيراً إلى أهمية التعاون بين الجامعات المصرية والعراقية من خلال تبادل الزيارات بين الأساتذة من الجانبين، والتبادل الطلابى، والتعاون فى البرامج التعليمية المشتركة وخاصة فى مجالى الطب والهندسة.
وخلال اللقاء بحث الجانبان إمكانية تبنى مقترح وضع تصنيف عربى للجامعات العربية على غرار التصنيفات العالمية للجامعات، فضلاً عن إمكانية زيادة عدد المنح المقدمة للطلاب العراقيين الدارسين بالجامعات المصرية، وخاصة فى القطاع الطبى، وكذلك تيسير الإجراءات للطلاب العراقيين الدارسين فى مصر، بالإضافة إلى إتاجة الفرصة للطلاب العراقيين للتدريب لفترات قصيرة بالجامعات المصرية والمؤسسات والهيئات التابعة لها خاصة فى المجال الطبى.
ومن جانبه أكد وزير التعليم العالى والبحث العلمى العراقى حرص بلاده على توطيد أواصر التعاون مع مصر خلال الفترة المقبلة، معرباً عن تطلعه إلى زيادة أعداد الطلاب العراقيين الدارسين بالجامعات المصرية، موجهاً الدعوة للوزير للمشاركة فى فعاليات المؤتمر الذى تنظمه العراق فى شهر سبتمبر المقبل تحت عنوان (مؤشرات تصنيف الجامعات العربية).
 ومن ناحية أخرى التقى د. خالد عبد الغفار مع د. عادل توسيسى وزير التعليم العالى والبحث العلمى الأردنى؛ لبحث أوجه التعاون بين البلدين فى مجالى التعليم العالى والبحث العلمى والابتكار.
وخلال اللقاء أكد د. عبد الغفار على أهمية الاستفادة من تجربة الأردن فى مجال التعليم العالى والبجث العلمى، مشيداً بالنموذج الأردنى فى تطوير التعليم العالى وخاصة اقتصاديات المعرفة، مشيراً إلى ضرورة التعاون بين الخبراء المصريين والأردنيين فى المجالات والمشروعات العلمية ذات الاهتمام المشترك، وكذلك التعاون بين الجامعات المصرية والأردنية لتفعيل المزيد من الشراكات العلمية والبحثية.
ومن جانبه استعرض وزير التعليم العالى والبحث العلمى الأردنى ملامح إستراتيجية تطوير التعليم بالأردن وخاصة ما يتعلق بآليات جذب الطلاب الوافدين للدراسة بالجامعات الأردنية، وكذلك سبل دعم الابتكار والانفاق على البحث العلمى، مشيراً إلى إنشاء مركز وطنى للتعليم بالأردن، مؤكداً حرص بلاده على تفعيل المزيد من أوجه التعاون مع مصر وخاصة فى مجالى التعليم العالى والبحث العلمى.