التخطي إلى شريط الأدوات

إسرائيل تعمل علي استخدام الليزر لاعتراض الصواريخ قصيرة المدى

علم اسرائيل
اوضح مسئول بصناعات الدفاع الإسرائيلية أن العام المقبل سيشهد نشر الدرع الصاروخي الجديد المعروف باسم “الشعاع الحديدى”، الذى يستخدم الليزر لاعتراض وتفجير الصواريخ قصيرة المدى وقذائف المورتر .
و قد تم تصميم النظام للتعامل مع التهديدات قصيرة المدى جدا، على أن يعمل بشكل فعال من نظام ” القبة الحديدية”، الذى نجح بنسبة 80% فى اعتراض الصواريخ التي يطلقها المسلحون الفلسطينيون.
و بينما تعتمد القبة الحديدية علي إطلاق صواريخ موجهة بالرادار لديها القدرة علي اعتراض الصواريخ الباليستية على ارتفاعات كبيرة، يعتمد الشعاع الحديدى على شعاع الليزر لتوجيه وإطلاق الرؤوس الحربية مع مدى يصل إلى 4.5 كيلومتر، وكلا النظامين تقوم شركة ” رافائيل ” للصناعات الحربية المملوكة للدولة بتصنيعهما كلا النظامين.
المسؤول الإسرائيلى الذى طلب عدم الكشف عن اسمه، قال لوكالة رويترز للانباء أن منظومة الشعاع الحديدى، تعد “المستوى الخامس” للدفاع الصاروخي الإسرائيلى المتكامل.
هذا وقد أعلنت شركة “رافائيل” أن القبة الحديدية سيتم الكشف عنه رسميا، خلال العرض الجوي في سنغافور الشهر المقبل، لكن الجيش الإسرائيلي رفض مناقشة خطط نشر منظومتيه للدفاع الجوى.